ddddddddddddd


 
الرئيسيةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ASHEK SUFIAN

avatar

تُٱريّخٌ ٱلتُسًجَيّل : 29/03/2015
ٱلعلٱقَة ٱلإجَتُمٱعيّة : [ مرتُبّطٌ / مرتُبّطٌة ]
عدُدُ ٱلمشّٱركٱتُ : 225
قَوِة ٱلسًمعة : 675
ٱلوِظٌيّفُة : [ موِظٌفُة / موِظٌفُ ]
ٱلإقَٱمة : الجزائر - الجزائر
ٱلجَنٌسً : ذكر
ٱلأوِسًمة : القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت 2310

القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت Empty
مُساهمةموضوع: القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت   القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت I_icon_minitimeالثلاثاء 31 مارس - 9:38:01

قالت مصادر أمنية عراقية إن وحدة تابعة للقوات الحكومية نجحت في فتح ثغرة بدفاعات داعش وسط مدينة تكريت وتقدمت من جنوب المدينة إلى مركزها.

واضافت المصادر أن القوات أحكمت السيطرة على مبنى المستشفى في تكريت، وعلى عدد من مباني الحكومة المحلية. هذا وتفيد الأنباء بأن القتال انحسر إلى داخل منطقة القصور الرئاسية التي يتحصن فيها ما يقرب من خمسمئة مسلح من تنظيم داعش.

نجحت القوات العراقية، مدعومة بقوات «الحشد الشعبي»، في فتح منفذ في دفاعات تنظيم «داعش» وسط تكريت، وتقدمت من جنوب المدينة إلى مركزها، فيما أبدى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قلقه من معلومات عن «انتهاكات» تمارسها القوات الحكومية العراقية وفصائل المتطوعين الشيعة ضد سكان المناطق المحررة من "داعش".

وقالت مصادر أمنية عراقية لصحيفة الحياة إن وحدة تابعة للجيش نجحت في فتح ثغرة في دفاعات «داعش» في وسط تكريت، وتقدمت باتجاه مركزها حيث سيطرت على مبنى المستشفى، وعدد من مباني الحكومة المحلية. وتابعت أن «القتال انحسر إلى داخل منطقة القصور الرئاسية التي يتحصن فيها 500 من عناصر داعش.

وجاء تقدم القوات العراقية في وقت عادت فصائل من الحشد الشعبي إلى المشاركة في معركة تكريت. وجاء قرار العودة بعد اجتماع عقده رئيس الوزراء حيدر العبادي مع عدد من قادة الحشد الشعبي.

وأكد مصدر أمني في صلاح الدين لـ الحياة أمس، أن مقاتلين من الحشد الشعبي اشتركوا مساء الأحد- الإثنين في المعركة للمرة الأولى منذ تعليق نشاطهم، وانتشروا في مناطق التماس بين الجيش وتنظيم داعش في الفتحة و العوجة الجديدة و سبايكر و الديوم، لافتاً إلى أن مشاركتهم ستتزايد خلال اليومين المقبلين.

والتقى العبادي ليلة أول من أمس زعيم منظمة بدر هادي العامري، وزعيم حركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي بعد أيام على خلافات نشبت بين الحشد الشعبي والحكومة على خلفية طلب الأخيرة مشاركة التحالف الدولي في معركة تكريت. و يذكر أن الحشد الشعبي متورط في انتهاكات حقوق الانسان بالمناطق المحررة من تنظيم داعش بشهادات محلية ودولية.

وعلى خلفية هذه الاتهامات وصل بان إلى بغداد أمس والتقى رؤساء الجمهورية والحكومة والبرلمان، وعبّر عن قلقه من تلك المعلومات، داعياً إلى احترام مصالح سكان المناطق التي يتم تحريرها من الإرهاب وتحقيق الإعمار والاستقرار فيها بما يضمن فرض سلطة القانون وتعميم ثمار السلام ومساءلة مرتكبي أي انتهاكات لحقوق الإنسان.

وقال: «أنا قلق من مزاعم عمليات إعدام خارج القانون وخطف وتدمير ممتلكات ارتكبتها قوات ومقاتلون يحاربون مع القوات المسلحة العراقية.

و أكد العبادي خلال مؤتمر صحافي مع بان التزام حكومته المساواة بين المواطنين وإصدارها أوامر صارمة ضد أي إساءة لحقوق الإنسان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القوات العراقية تفتح منفذاً إلى وسط تكريت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ddddddddddddd :: ٱلأقَسًٱم ملتُقَى ٱلجَزٱئريّيّنٌ :: قَسًم ٱلأخٌبّٱر ٱلمحًليّة-
انتقل الى: